موقع قرية ديرقانون 2050
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
موقع قرية ديرقانون 2050

[color=red]هذا, المنتدى ,يحوي, معلومات, متنوعة, في, جميع, المجالات, من, اجل, ان تكون الفائدة اعم واشمل هذا المنتدى بادارة محمد حيدر ابو الغيث .............جميع مايكتب في هذا المنتدى يعبر عن اصحابه......تذكر قول الله تعالى <<<ما يلفظ من قول الا لديه رقيب

شركة حيدر للرقميات تعلن عن تنزيلات على كافة الأجهزة الالكترونية .........ريسيفرات..كمبيوترات.....موبايلات.......وحدات موبايل...أكسسسوارات...والكثير الكثير زورونا تجدونا عند حسن ظنكم.دير قانون الشارع العام مقابل الخزان
تحية مني الى جميع الاهالي في قرية دير قانون تحية مليئة باالعطر والياسمين
أماه يا أماه لا لا تحزني...عرضي و عرض أبي وكل الأقربين جُعلت فداك فأنت عنوان التقى...و الطهر والإيمان و العقل الرزين
اللهم عليك بمن آذانا بأمنا عائشة اللهم أرنا بهم عجائب قدرتك اللهم زلزل الأرض من تحت أقدامهم اللهم أجعلهم عضه وعبره
كل عام وانتم بخير بمناسبة قدوم العام الجديد ونسأل الله ان يكون عام خير ويمن وبركة على اهالي قريتنا الكرام وعلى الأمة أجمعين
نشكر جميع اعضاء المنتدى ونتمنى المزيد من المواضيع الجديدة فبمشاركاتكم نرتقي الى الاعلى
العرض القوى ....اشتري بقيمة 2000 ليرة سورية واحصل على 100 وحدة مجانا واحتفظ بالبطاقة حتى تحصل على العروض الجديدة والمتجددة .....من حيدر للرقميات
حكمة اليوم
كن في الدنيا كأنك غريب او عابر سبيل
المواضيع الأخيرة
» المخرج السوري سلطان حمد بلقاء خاص
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:44 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» بابا أبو القيصر الجديدة
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:41 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» أصغر داعية في العالم
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:39 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» قمر الشاشة السورية
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:36 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» ظريف ونبهان
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:30 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» برومو الياسمين الأحمر تأليف وإخراج سلطان حمد
السبت نوفمبر 05, 2016 9:32 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» طرائف من دراما إعداد وتقديم سلطان حمد
الثلاثاء يونيو 21, 2016 12:46 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» المخرج السوري سلطان حمد بلقاء خاص على سورية دراما
الجمعة يونيو 17, 2016 10:24 pm من طرف الفنان سلطان حمد

» ماما أحلى وردة وأحلى زهرة
الجمعة يونيو 17, 2016 12:11 pm من طرف الفنان سلطان حمد

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الإغواء الأخير للمسيح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الإغواء الأخير للمسيح في السبت يوليو 16, 2011 2:07 am

مصطفى بشير


الإغواء الأخير للمسيح

-تقدم يسوع خطوة أخرى والتفت إلى العجوز الذي كان في المقدمة وقال : أنت الذي في المقدمة اقترب ، قف ثابتا
ريثما أزيل حطام الزمن لأتعرف عليك . إن قلبي يخفق بشدة . لكن هذا اللحم المتهدل وهاتين العينين المملوءتين بالدفق
لا أتعرف عليهما ..

-(ألا تتعرّف عليهما يامعلمي ؟)

- بطرس ؟! ألست الصخرة التي أردت في يوم من الأيام خلال حماقة الشباب أن أبني عليها كنيستي ؟
كم هرمت يابن يونان لم تعد صخرة بل اسفنجة تملؤها الحفر ) .

-إنها السنون يامعلّمي ..

- ( أي سنون ؟ الذنب ليس ذنب السنين . فطالما الروح تقف منتصبة ، فإنها ترفع الجسد عاليا ولا تسمح للسنين
بالنيل منه ، إن روحك هي التي انحطّت يابطرس .روحك )

- هي في الحقيقة عبرة عظيمة على كل منا أن يفكر بها ولا يلوم الزمن حين يخفق في اتخاذ قرار الصمود نموذج للإنسان المقاوم .
إن الضعف ناجم عن انحطاط الروح وليس الزمن ؛ على الإنسان ألايخشى الألم او الغواية أو الموت فالثلاثة يمكن قهرهم
بانتصاب الروح .. هذا ما أراد أن يقوله (نيكوس كازانتزاكيس ) في قراءته للتاريخ ضمن كتاب (الإغواء الأخير للمسيح )
لطالما مثّل جوهر المسيح توق الإنسان الشديد للإنسانية ، حتى يعود إلى الله بقلب ناصع .
في داخل كل إنسان تكمن القوى الشرّيرة المظلمة السحيقة القدم ، وفي داخله تكمن القوى المضيئة الإنسانية ، وتبقى روح
الإنسان ساحة صراع يتصادم عليها الجيشان ، ويتقاتلا . إن الألم مبرح . لقد أحب الإنسان جسده ، ولم يرد له ان يفنى .
وأحب روحه ، ولم يرد لها أن تبلى وجاهد ليصالح بين هاتين القوتين الأساسيتين الشديدتي التناقض ، حتى يجعلهما
تدركان انهما ليستا عدوتين وإنما رفيقتي عمل ، حتى يؤتى الإنسان ثمار حياته الطيبة .
إن كل إنسان يتشارك مع روحه في الطبيعة الإنسانية المقدسة لذا فإن لغز المسيح ليس لغزا لعقيدة معينة ..
إن الصراع بين الخير والشر يتفجّر في كل إنسان ، وفي أغلب الأحيان يكون صراعا لاواعيا قصير الأمد . إن الروح الضعيفة
لاتقوى على مقاومة الجسد لمدة طويلة فتغدو ثقيلة ، تصبح هي نفسها جسدا وينتهي الصراع . لكنّ الرجال الذين يبقون
أعينهم مثبتة ليل نهار على الواجب السامي لديهم ، يتفجّر الصراع بين الروح والجسد دون هوادة ، وقد يدوم حتى الموت ...
صراع بين الروح والجسد ، ومقاومة واستسلام ، وأخيرا الهدف الأسمى ألا وهو التضحية في سبيل الله هذا هو الإرتقاء
الذي اتبعه السيد المسيح .

حين تقرأ الرعب في مسار السيد المسيح في طريقه إلى الجلجلة تعلم حقيقة التضحية التي ضحّى بها حين خُيّر بين موته على
الصليب وبين حياة هانئة سعيدة صورها له الشيطان أمام عينيه ، وهو مصلوب . إنها الصورة الجميلة الخادعة للحياة
الدنيا ، حياة سعيدة وادعة سبيل البشر الممهد السهل ؛ تتزوج وتنجب اطفالا ويحبك الناس ، ويحترمونك .
وبعد أن تصبح عجوزا تجلس على عتبة دارك بابتسامة راضية ، وتتذكر أشواق شبابك .. ماأروع هذه الحياة
مقابل أن تتخلّى عن دعوتك . أي جنون في إرادة إنقاذ العالم . أي فرح بالغفلات من ظروف الحرمان ومصادر العذاب
ومن الصليب .

كان ذلك هو الإغواء الأخير حين جاءه الشيطان كلمع البرق ، ليعكّر صفو اللحظات الأخيرة من حياة المخلّص .
لكن المسيح هزّ رأسه بعنف على الفور ، وفتح عينيه . لا لم يكن خائنا . المجد للرب لقد وصل إلى ذروة التضحية .
سُمّر على الصليب . أغمض عينيه راضيا ، ومن ثم تعالت صرخة انتصار عظيمة . لقد أنجز العمل بكلمات أخرى :
لقد أدّيت واجبي وها قد صُلبت ولم أستسلم للغواية ....

إنه طريق لكل إنسان مقاوم هذا ما أراد ان يقوله نيكوس كازانتزاكيس في كتابه الإغواء الاخير للمسيح .

2 رد: الإغواء الأخير للمسيح في السبت يوليو 16, 2011 2:01 pm

ابو الغيث

avatar
Admin
شكرا لك يا مصطفى على هذه المشاركة الجميلة
farao

http://haedar2050.3arabiyate.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى